الممثلة وأستاذة المسرح أسماء ثابت تكشف ما طلبه منها سامي الفهري ومن عدد من الممثلات مقابل العمل في مسلسله

الممثلة وأستاذة  المسرح أسماء ثابت تكشف ما  طلبه منها سامي الفهري ومن عدد  من الممثلات مقابل العمل في  مسلسله

في تطور مثير للجدل في عالم الفن والتمثيل كشفت الممثلة وأستاذة المسرح، أسماء ثابت عن تجربة غير مريحة مع المخرج الشهير سامي الفهري. وفي تصريحاتها الصحفية الحصرية أكدت أسماء أن الفهري قد طلب منها أمورًا غير مقبولة كشرط للمشاركة في أحد المسلسلات التلفزيونية. 
وفي تفاصيل القصة، أشارت أسماء ثابت إلى أن الحادثة وقعت أثناء فترة دراستها في المعهد العالي للفن المسرحي، حيث كانت تبحث عن فرصة لتقديم مواهبها الفنية. وقد جاء هذا الطلب المثير للجدل من قبل الفهري بعد نجاح الجزء الأول من مسلسل "مكتوب".

 وقد شددت أسماء على أنها رفضت بحزم تلك الطلبات الغير المقبولة، مؤكدة على حقها في وتابعت بالقول: "وقتها في عهد بن علي وهو شريك الطرابلسية والبريمة يعرضلو .. اعلمته بانني ابنة اخ صديقه عادل الثابت اللي كان يجي لدارو رفقة زوجته وياكل في دارو في غار الملح ويمشي.
 يحوس في يختو لما كان منشط في اخر قرار وماكانش عندو يخت ... مشى فيبالي باش يحشم على روحو لكنه تمادى وواصل واصر عليه رغم ذلك ... اعلمت العائلة ووريت ميساجاتو لعمتي وقتها ....
كتبتلو على حيط فايسبوكو .. كل حد شيطانو في مكتوبو... لانه كان يتخيل اللي حلمي كممثلة اني نكون في مسلسله مكتوب ومن اجل ذلك ممكن نرقد معاه العديد ممن اشتغلوا معه على علم بالموضوع ووقتها قالولي سكران ماتاخوش عليه.... ما سامحتوش رغم.
 اني حاولت ورغم ان الكثيرين حاولوا يقنعوني اللي هو يزيه ماتمرمد في الحبس والتسامح من شيم الكبار وهاك الريق دعاني مرتين باش نشارك في كاستينغات عن طريق اصدقاء مشتركين .
ذهبت وقابلت الاصدقاء اللي يخدموا معاه وقتها وماخذة في خاطرهم عملت تاست كاميرا ولم اقابله في المرتين.. ونتذكر اللي شربت قهوة مع نصر الدين.
 السهيلي وحكينا في الموضوع برشا وفسرتلو موقفي وتاسف لذلك وساندني... لم اكن مقتنعة ابدا انني انجم نخدم معاه وانجم ننسى القذارة اللي تصرف بيها معايا.