شخصية معروفة في القنوات التلفزية كشف من تكون صاحبة الصورة بعد عملية تجميل فاشلة

شخصية معروفة  في القنوات التلفزية كشف من  تكون صاحبة الصورة بعد عملية  تجميل فاشلة

في واقعة هزت الساحة الإعلامية المصرية اتهمت الإعلامية ريهام سعيد طبيب التجميل الشهير بتشويه وجهها، وذلك من خلال مقاطع فيديو مصورة نشرتها عبر حسابها على تطبيق

"إنستغرام" تظهر ريهام في الفيديوهات وهي تكشف عن التغيرات الكبيرة التي حدثت في ملامح وجهها بعد الإجراء التجميلي الذي أجرته منذ حوالي سنة على يد الطبيب المذكور. وفي خطوة هي الأولى من نوعها. 


ظهرت ريهام في بث مباشر لتؤكد تعرضها لتشويه وجهها وتعلن عن نيتها مقاضاة الطبيب قضائيا  وفي تصريحاتها على "إنستغرام"، قالت ريهام إنها أجرت عملية حقن الفيلر" قبل شهرين. 

ووصفت نتيجة العملية بأنها "شيطانية"، معبرة عن انزعاجها من الشكل الذي أصبح عليه وجهها. وأكدت أنها تمتلك تقارير طبية تثبت تشويه وجهها، وأنها ستلجأ إلى القضاء في لبنان

للحصول على حقوقها. من جهته، نفى طبيب التجميل الشهير كل الاتهامات ووصفها بأنها "أخبار كاذبة". وأصدر بيانًا إعلاميًا أعلن فيه عن نيته رفع دعوى قانونية ضد الإعلامية والمحطة التلفزيونية التي ظهرت فيها.

وأشار إلى أنه سيقدم جميع الأدلة والإثباتات للجهات المختصة للرد على الاتهامات والحفاظ على سمعته المهنية تتواصل التطورات في هذه القضية الملفتة التي تجمع بين التجميل والإعلام وتكشف عن جدل كبير في مجال الجمال والتجميل.