إنا لله وإنا إليه راجعون.. الموووت يفـــ،جعع أشهر مقدمة برامج في القنوات التونسية

إنا لله وإنا إليه راجعون.. الموووت يفـــ،جعع أشهر مقدمة برامج في القنوات التونسية

في بداية هذا العام الجديد، تواجه مقدمة البرامج الشهيرة على القناة الوطنية التونسية، الصحفية ندى شعبان الكيلاني صعوبات كبيرة جراء.

فقدان والديها في فترة قصيرة. وفي ضربة قاسية لها، فقدت ندى والدتها بعد أسبوع فقط من وفاة. 


والدها الصدمة المفاجئة لندى لم تمر دون أن تلاحظها زملاءها في مجال الإعلام والصحافة في تونس تعاطف العديد منهم معها. معبرين عن وقوفهم إلى جانبها ي هذه اللحظة الصعبة تجمعت رسائل الدعم والتعازي من الزملاء والأصدقاء، مما أظهر التضامن القوي في محيط الإعلام التونسي.

حيث كتب الإعلامية هالة الذوادي: لا حول ولا قوة الا بالله عظم الله مصيبة الموت انا لله وانا اليه راجعون ... صعيبة الحق أنو الواحد يتيتم في. 
أسبوع ويصبح يتيم الأب والأم .... وجيعة كبيرة ... وربي يرحمهم يا ندى ... ربي يصبرك يا وخيتي.