وسيم ميقالو يعلق على إيقاف مريم الدباغ الحبس ليس التمني لأحد ولكن

وسيم ميقالو يعلق على إيقاف مريم الدباغ الحبس ليس التمني لأحد، ولكن

في تعليق على قضية إيقاف مريم الدباغ، قام وسيم ميقالو، صديق حنان العش، بالتعبير عن آرائه ووجهة نظره حول الوضع الراهن. وفي حديثه أكد وسيم أنه. 
لا يتمنى الحبس لأحد، ولكن في الوقت ذاته، شدد على ضرورة أن يتحمل الفرد مسؤولية أفعاله وكلماته وفتح وسيم قلبه ليعبر عن مشاعره، قائلاً: 
الحبس ما نتمناوه إلى أي أحد، لكن يجب أن يراجع الشخص نفسه قبل أن يقول أي كلام وينشر فيديو". هذا التعليق يبرز التأثير العاطفي الكبير. 

الذي قد تتسبب فيه قضايا التشهير والثلب وأضاف وسيم: "ما تسمعش خلي المرة الجاية قبل ما تعمل حاجة وتصورها، أقعد اعمل بروفة خاطر ساهل نهبط. 
وبعد نقول سامحني وما نقصدش". هذا التوجيه يعكس أهمية التفكير المسبق والتدقيق في أفعالنا قبل أن نلقي بها في العلن، مع إشارة إلى أهمية الاعتذار وتجنب تكرار
الأخطاء في المستقبل. في ختام تصريحه، أكد وسيم على أن التسامح هو مفتاح حل النزاعات، وأنه يأمل في أن تكون هذه التجربة درسا للجميع حول أهمية الحذر والتفكير المسبق قبل اتخاذ أي خطوة قد تؤدي إلى عواقب.